JavaScript must be enabled in order for you to see "WP Copy Data Protect" effect. However, it seems JavaScript is either disabled or not supported by your browser. To see full result of "WP Copy Data Protector", enable JavaScript by changing your browser options, then try again.
الرئيسية / الحدث / 2016اشغال الدورة العادية للمجلس الشعبي الولائي لشهر ديسمبر

2016اشغال الدورة العادية للمجلس الشعبي الولائي لشهر ديسمبر

 2016اشغال الدورة العادية للمجلس الشعبي الولائي لشهر ديسمبر

انعقدت صبيحة يوم 20 ديسمبر 2016  أشغال الدورة العادية  للمجلس الشعبي الولائي لشهر ديسمبر، تحت رئاسة السيد حسان غول رئيس المجلس الشعبي الولائي و بحضور السيد والي ولاية سطيف و طاقمه من المديريين التنفيذيين للولاية ، رؤساء الدوائر و بعض رؤساء البلديات ، و قد تضمن دول أعمال هذه الدورة  ملف  الميزانية الأولية للولاية لسنة 2017 و ملف الاستثمار.

 البداية كانت بتقديم تقرير لجنة الاقتصاد و المالية و تضمن مشروع الميزانية الأولية لسنة 2017  في جانبيها الخاصين بالتسيير و ميزانية الاستثمار و التجهيز و هي الميزانية التي تستفيد منها  05 مديريات هي مديرية الإدارة المحلية ، محافظة الغابات ، مديرية الطاقة ،  مديرية الأشغال العمومية و مديرية الموارد المائية.

و بخصوص ميزانية التجهيز فقد خصص الجزء الأكبر منها لشبكات الغاز و الكهرباء و مشاريع المياه الصالحة للشرب بقيمة إجمالية تفوق 54 مليار سنتيم منها 37 مليار سنتيم تخص إيصال الغاز و الكهرباء للمناطق السكنية التي تستفد من هاتين المادتين خاصة ما تعلق بتزويد التجمعات السكنية الريفية بالغاز الطبيعي .و بعد نقاش و تدخلات تم التصويت على مشروع الميزانية الأولية للولاية لسنة 2017 بالإجماع.

ملف الاستثمار حظي بمتابعة دقيقة من طرف جميع الأعضاء و الحاضرين. و كانت فيه عديد التدخلات للنواب و عديد التساؤلات خاصة فيما تعلق بالمستفيدين الذين لم ينطلقوا في تجسيد مشاريعهم رغم استفادتهم من أوعية عقارية كبيرة .

بعدها جاء  تدخل السيد الوالي ليرد على جميع الأسئلة و الاستفسارات و الانشغالات المطروحة فبخصوص عدم وجود بطاقية شاملة للمستثمرين بالولاية تحدث الوالى عن الإجراءات الجديدة المعمول بها في هذا المجال منها الاستمارة المعلوماتية التي تحتوى على جميع معلومات المستثمر و منها سيتم انجاز دعامة الكترونية لمستثمري الولاية و التي لم يكن معمول بها سابقا ، كما أكد أن هناك إجراءات شرع في تنفيذها بخصوص استرجاع الأراضي غير المستغلة بالتنسيق بين مديرية أملاك الدولة و الوكالة العقارية و قد شرع في استدعاء المعنيين و الاستماع إليهم  ، و بخصوص المنطقة الصناعية بعين الكبيرة التي خصص لها 44 هكتار ، استبعد والي الولاية إنشاء هذه المنطقة نظرا للغلاف المالي الكبير الذي يتطلب تهيئتها و المقدر بـــ 45 مليار سنتيم  و عدم وضوح الطبيعة القانونية للأرضية بشرط أن لا تكون ذات طابع فلاحي أو غابي.