JavaScript must be enabled in order for you to see "WP Copy Data Protect" effect. However, it seems JavaScript is either disabled or not supported by your browser. To see full result of "WP Copy Data Protector", enable JavaScript by changing your browser options, then try again.
الرئيسية / الحدث / زيارة السيد وزير العمل والتشغيل والضمان الاجتماعي إلى ولاية سطيف

زيارة السيد وزير العمل والتشغيل والضمان الاجتماعي إلى ولاية سطيف

السيد الوزير يثني على ما وصلت اليه ولاية سطيف و يدعو باقي الولايات الاقتداء بها.

 قام صبيحة اليوم 03 افريل 2017 معالي وزيرالعمل و التشغيل والضمان الاجتماعي السيد محمد الغازي رفقة السيد والي ولاية سطيف ، رئيس المجلس الشعبي الولائي ،إطارات من الوزارة ، المدراء العامون التابعون لدائرته الوزارية بزيارة عمل و تفقد لمختلف الهيئات التابعة لقطاعه.

اين استهل السيد الوزير زيارته بالاطلاع على مختلف المشاريع المنشأة من طرف الشباب المقاولاتي ضمن مختلف الأجهزة  (ANSEJ، CNAC)، الذي اعتبرهم تجارب ناجحة وحية وكأداة تساهم في الاقتصاد الوطني، كما عبر على النتائج جد الإيجابية التي وصل إليها قطاعه بصفة عامة كما أكد على الزانية مرافقة الشباب لاستحداث مؤسسات مصغرة في مختلف الأجهزة المستحدثة من طرف وزارة العمل التشغيل والضمان الاجتماعي، قصد خلق مناصب عمل جديدة و امتصاص البطالة، كما أسدى بالمناسبة تعليمة إلى كل مسؤولي قطاعه على ضرورة حسن استقبال المواطنين مع تهيئة القاعات التي تكون في المستوى ولفائدة مختلف شرائح المجتمع كون قطاعه يقدم خدمة عمومية بامتياز ، السيد الوزير أثنى على مجهودات الدولة فيما يخص الخدمات التي يقدمها الصندوق الوطني للتقاعد، و دعا الجميع إلى ضرورة التصدي ومكافحة الغش للذين يستغلون امتيازات الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي للعمال الأجراء أو لغير الأجراء بدون وجه حق (دون اشتراك)، وذلك عن طريق الاستعمال السيء لوصفات الأدوية و طالب  جميع الشركاء الاجتماعيين من أجل توعية العمال غير المصرح بهم بوضع شكاوي ضد أصحاب العمل لدى مفتشيات العمل، و في نفس السياق الح على إشراك مختلف النقابات المعتمدة، كل واحدة فيما يخص قطاعها، للمساهمة في إثراء مشروع قانون العمل من أجل صياغة قانون العمل الجديد.

و في لقائه مع إطارات القطاع و لسلطات المحلية للولاية بقاعة المداولات للمجلس الشعبي الولائي أكد معالي الوزير ، على المشاركة بقوة في الاستحقاق التشريعي المقبل الموافق للرابع من شهر ماي 2017، للإدلاء بأصواتهم ، وذلك بهدف وضع حد لكل المشككين في نزاهة الدولة وكسر الأيادي الخفية التي تخلق الشوشرة وتنادي بالعزوف عن المشاركة.

هذه الزيارة مكنت معالي الوزير من الاطلاع عن قرب على نشاطات دائرته الوزارية على مستوى الولاية، كما عبر عن ارتياحه العميق إلى ما حققه قطاعه على مستوى هذه الولاية وأحسن مؤشر على ذلك هو معدل البطالة على مستوى الولاية الذي هو دون المعدل الوطني، كما وجه رسالة إلى باقي ولايات الوطن للحذو على نفس الطريقة المنتهجة بولاية سطيف،وخاصة لسياسة الدولة في مجال التشغيل وتوجيهات السيد الوزير الأول لمرافقة الشباب  فضلا عن تعليمات المسداة من قبل فخامة رئيس الجمهورية السيد عبد العزيز بوتفليقة وحرصه الشخصي لإدماج الشباب في عالم الشغل.